الأناقةلحظات

عودة الأسرة

يدق جرس المنبّه مجدداً ويحين وقت العودة إلى الروتين. ينطلق النظام العمل الأُسَري لدى فيرونيك.

فيرونيك، 33 عاماً، متزوجة، أم لطفلين.

تمزج فيرونيك، ابنة الـ 33 عاماً المتزوجة والألم لطفلين مهنتها كامرأة قانون وولعها بفن الديكور. لابنة المهندسة الداخلية هذه حيلها الخاصة للتصدي للحياة اليومية.

نصائح أم بكل معنى الكلمة

في عصر السرعة، العملي أولاً!

العمل، التبضّع، الواجبات المنزلية… تمرّ أيام الآباء بسرعة. إلى المائدة، يجب أن تتكيّف الآنية مع إيقاع الحياة السريع هذا: هنا يأتي دور أطباق السلطة المتينة ومحكمة الإغلاق، والصحون القابلة للتكديس، والأطباق المقاومة.

+ مطبخ الأحد

الكعك والكومبوت

تحضير الوجبات الخفيفة للأطفال: تخصص فيرونيك وزوجها بعضاً من الوقت لذلك يوم الأحد. يعشق الأطفال أن يكون الكعك والكومبوت من صنع البيت جاهزاً للأسبوع القادم. الأمر سيّان بالنسبة إلى الأطباق العضوية والمتوازنة، مثل حساء الخضار.

+ يتناول الأطفال وجبة يوم الأحد الخفيفة، على عكس سواها، بيديهم، مباشرةً من الطبق!

فن الديكور للصغار

إعداد المائدة، والتقاط الكوب بمفردهم: تمثل استقلالية الأطفال أمراً أساسياً بالنسبة إلى فيرونيك التي تختار أكواباً جذابة وسهلة المسك، وصحوناً مزيّنة ومتينة.

+ تسهل المشاركة أكثر عندما يبدو كل شيء وكأنه لعبة!